متابعات

الخرطوم ـ ريمونتادا
شهدت قاعة وزارة الشباب والرياضة صباح اليوم الأحد مراسم توقيع عقد الاتحاد السوداني للتايكوندو مع المدرب الكوري مستر لي للإشراف على تدريب منتخبات الناشئين والبراعم وذلك بحضور الباشمهندس أيمن سيد سليم وكيل وزارة الشباب والرياضة و د. معتصم رحمة مدير عام الرياضة وبروف محمود السر سكرتير عام اللجنة الأولمبية السودانية بجانب قادة الاتحاد السوداني للتايكوندو.

وامتدح الباشمهندس حسام هاشم خوجلي رئيس الاتحاد السوداني للتايكوندو العلاقة المتميزة التي تربط بين الشعب السوداني والكوري لافتا إلى أن الحكومة الكورية تكفلت بكافة النفقات المالية للمدرب مستر لي الذي سيعمل على تدريب منتخبات الناشئين والبراعم واكتشاف الموهوبين بجانب الاستفادة من خبراته في تكوين منتخبات الباراتايكوندو، وثمن رئيس الاتحاد الدور الكبير لوزارة الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية السودانية في دعم الخطوة، كما استعرض الاسهامات المقدرة التي ظل يتلقاها الاتحاد السوداني من قبل الحكومة الكورية ممثلة في سفارتها بالخرطوم، وذكر بأن تكفلهم بنفقات المدرب ليس أمرا مستغربا حيث ظلت حكومة كوريا تلتزم بتكاليف بطولة كأس السفير الكوري سنويا، كما تبرعت منظمة كويكا الكورية للاتحاد السواني بمعدات تايكوندو قيمتها 200 ألف دولار سيستلمها الاتحاد قريبا، وأعرب حسام عن شكره وامتنانه لحكومة وشعب كوريا الجنوبية ولرئاسة التايكوندو العالمي (كوكيوون) لمايقدمونه من دعم للتايكوندو السوداني، مؤكدا بأن استقدام المدرب الكوري الهدف منه تأهيل منتخبات قادرة على العطاء وحصد الذهب في المستقبل.
إلى ذلك أشاد بروف محمود السر سكرتير عام اللجنة الأولمبية بخطوة اتحاد التايكوندو ومساعيه الحثيثة نحو تطوير اللعبة مؤكدا عن وقفة اللجنة الأولمبية السودانية مع كل برامج الاتحاد وحرصها التام على الاهتمام بالناشئين والبراعم.
من جانبه تحدث د. معتصم رحمة مدير عام الرياضة معلقا على الخطوة حيث قال: (إن إدارة الرياضة تدعم كل الخطوات التي تسعى لتطوير الاتحادات الرياضية مشيرا إلى أن خطوة اتحاد التايكوندو المتمثلة في التعاقد مع مدرب أجنبي بكل تأكيد سوف تسهم في تطوير المنشط) متمنيا كل التوفيق للتايكوندو السوداني.
في الوقت ذاته لم يدلِ المدرب الكوري بأي تصريح إعلامي مؤكدا بأن الوقت للعمل وأن تصريحه الأول سيكون بعد حصد الميداليات مع منتخب السودان تحت 17 سنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى