رياضة عالمية

 شيريف يُلحق بريال مدريد هزيمة تاريخية

حقق شيريف تيراسبول المولدوفي، انتصارًا تاريخيًا على ريال مدريد بنتيجة (2-1)، مساء اليوم الثلاثاء، على ملعب سانتياجو برنابيو، في إطار منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

سجل لريال مدريد، كريم بنزيما من ركلة جزاء في الدقيقة 65، بينما سجل لشيريف، ياخشيبوف وسيباستيان ثيل في الدقيقتين 25 و90.

ورفع شيريف رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة، بينما تجمد رصيد ريال مدريد عند 3 نقاط في الوصافة.

بدأت المباراة بضغط من ريال مدريد، حيث احتسب الحكم، ركلة حرة مباشرة للميرنجي، نفذها ألابا ومرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة الثالثة.

وسدد كريم بنزيما، كرة من ركلة حرة في الدقيقة 17، تصدى لها حارس مرمى شيريف.

ونجح ياخشيبوف لاعب شيريف في تسجيل الهدف الأول، من أول تسديدة على المرمى في الدقيقة 25، حيث تلقى عرضية من كريستيانو داخل المنطقة، وسدد كرة رأسية أسفل يمين كورتوا.

وأرسل ميجيل جوتيريز الظهير الأيسر لريال مدريد، تصويبة قوية مرت أعلى مرمى شيريف في الدقيقة 30.

وكاد ياخشيبوف، أن يُضيف الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 31، حيث استغل الخروج الخاطئ من كورتوا، وتلقى تمريرة وسدد كرة مرت بجانب القائم الأيمن.

وسدد إيدين هازارد نجم ريال مدريد، كرة تصدى لها حارس مرمى شيريف، لترتد أمام ناتشو الذي سدد الكرة بالرأس لكنها مرت بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 36.

وصوب كاسيميرو، كرة من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها حارس مرمى شيريف في الدقيقة 41، لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف بهدف.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل ريال مدريد محاولاته لتعديل النتيجة، وسدد هازارد، كرة من خارج المنطقة، تصدى لها حارس شيريف، في الدقيقة 55.

ومرر بنزيما لفينيسيوس جونيور داخل المنطقة، وسقط اللاعب البرازيلي وطالب بالحصول على ركلة جزاء، لكن حكم المباراة لم يحتسب شيئًا عقب الرجوع لتقنية الفيديو في الدقيقة 59.

وتكرر السيناريو مجددًا مع فينيسيوس حيث سقط داخل المنطقة بعد التحام من أدو لاعب شيريف، وهذه المرة احتسب الحكم ركلة جزاء، بعد مراجعة تقنية الفيديو في الدقيقة 62.

وانبرى لتنفيذ ركلة الجزاء، كريم بنزيما، والذي سدد الكرة أقصى يمين حارس شيريف، ليمنح التعادل للميرنجي في الدقيقة 65.

وكاد فينيسيوس أن يُضيف الهدف الثاني لريال مدريد في الدقيقة 68، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، حولها الحارس لركلة ركنية.

وسجل البديل برونو، الهدف الثاني لشيريف في الدقيقة 71، لكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل.

وسدد لوكا مودريتش كرة داخل المنطقة، اصطدمت بوجه حارس شيريف، لتخرج من الملعب في الدقيقة 75.

ومرر فينيسيوس جونيور كرة عرضية لمواطنه رودريجو داخل المنطقة، لكنه سدد الكرة أعلى مرمى شيريف في الدقيقة 82.

واقتنص سيباستيان ثيل هدف الانتصار القاتل لشيريف في الدقيقة 90، بتسديدة أقصى يمين كورتوا فشل في التصدي لها، ليمنح 3 نقاط تاريخية لفريقه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى