خربشات

 كرز – معاوية نور

معاوية نور رغم حياته التراجيدية ورحيله الباكر إلا أنه نال شهرته وخلف وراءه جدلا كثيفا وما يهمنى هو اطلاعه الواسع والذي راح ضحية صراع ممسك بتلابيب الدول النامية بجل وصراع تلقى علم المهنة وعلم الحياة فمايهمنا للأسف هو بناء المكان وبناء الإنسان لايهم وذاك الذي ادخلنا فى ورطات وجودية نعانى أثرها.
معاوية يقال أنه قرأ مكتبة الجامعة الأمريكية كلها نعم لايشاهد الا ومعه كتاب
عبد الرحمن كرز ياساده يلتقى مع معاوية فى كثير من الجوانب
شره الكتب
التمرد
عبد الرحمن ابن لأسرة ارستقراطية (من حلتنا) أبوه باظافر العزم حفر على صخر المستحيل مشروعا زراعيا جهيرا فى منتصف الخمسينيات من القرن الماضى وصدر لألمانيا أجود أنواع الفول فى العالم العينة (كريزى) واستنبت اجود انواع الفواكه مما جعل المشروع قبلة لأهل القرى والبوادى حضورا عند تخومه ونهلا من خيراته المبذولة
عبد الرحمن لم يأبه لحياة الدعة تلك شق طريقه وتلقى تعليمه بالحنينة السكرة ( الفرع)
وبعد رحيل الوالد والوالده واقدار الله تمضى بسننها على المشروع والجنينة…
يمضى عبد الرحمن على ظهر جرار زراعى يعافر الحياة ويعيش حياته واقعا وتمردا
كلما نتمشدق برواية صدرت حديثا وإلا عبد الرحمن اتكأ على جنب جدول وقرأها – آلاف الكتب اختزلها واختزنها وحاورها
يعرف ثقافة هذا البلد الحقيبة وغناء الوسط واشعار ود المكى ومغامرات مصطفى سعيد وقرية ابراهيم اسحق واسرة ابو صلاح وسيد عبد العزيز وبرمكى عالم عباس والجنقو مسامير الأرض وفشل النخبة كما يعرف زراعة النخل والعدس ومصارعة رمال الصحراء

يعرف صراعات الاحزاب ومزالق الساسة ويلف عراقيا على هامة راسه تواضعا ولا مبالاة
من منكم يعرف عبد الرحمن كرز
واي كاميرا غشته ذات يوم واي وزير للثقافة استشاره
إنه من بين العشرات ينزوون فى مراتع التواضع ومخططونا يلوكون قشر الافكار
….
وعلى المحبة دوما نلتقي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى