صابنها

كانت أقصى أحلامنا (طباشير ملون) !!

·       لا ادري لماذا اثارت في نفسي لواعجها ولواعج (الدول المجاورة) كمان هذه العبارة التى اضعها عنوانا لهذه المادة وأنا اجدها في (بوست) على صفحة (مجلة درويش) على مواقع التواصل الاجتماعي.

·       كتبوا على صفحتهم بخط انيق وفي لوحة بديعة (كانت أقصى أحلامنا طباشير بكل الالوان) – الموضوع دا كسر فيني (ضلعة).

·       دا لو اصلابقى فينا (ضلعة) سليمة!!

·       ربما لأننا عندما كنا طلبة في المرحلة الابتدائية كننا عندما نحصل على طباشيرة (ملونة) نملأ الدنيا فرحا وضجيجا وبهجة.

·       ما كنا بنصدق.

·       الطباشير الملون كان عندنا متل (السمنة).

·       حاجة نادرة وظريفة.

·       زمان كان في اتنين من علامات السعادة الطباشير الملون والتلفزيون الملون.

·       عندكم تلفزيون ملون .. سلام ما بتسالم.

·       كانت تبدو في عيوننا اغنية شرحبيل احمد (والبهجة في عينك) ونحن نحصل على بقايا (طباشير ملون) بعد الحصة الثانية.

·       وكنا ندس ما نحصل عليه من (طباشير ملون) ونعتبر ان ما خرجنا به من (طباشير ملون) كنز وصيد سمين.

·       الدنيا كانت عندنا بهذه البساطة قبل ما نسمع بالمليون والمليار…والترليون …هذا الرقم الذي اضحى يمكن ان تسمع به وانت واقف في صف البنزين.

·       عادي.

·       هي مجرد ارقام لا قيمة لها.

·       ونحن طلبة كنا نعز ونقدر (الاستاذ) الذي يستعمل الطباشير الملون – اكثر من الاستاذ الذي يستعمل الطباشير الابيض.

·       كنا بنضع الاستاذ في مكانة خاصة عندما يستعمل الطباشير الملون.

·       وعشان اكون صريح معاكم …كان الطباشير الملون في العادة يستعمله فقط استاذ العلوم.

·       عمري ما شفت لي استاذ تاريخ بكتب في السبورة بطباشير ملون.

·       الطباشير الملون كان عنده سحر.

·       وكان الاستاذ الذي يستعمله في الشرح هو نفسه لا يستعمله في كل الدروس …وإنما يستعمله في دروس خاصة، وفي العناوين الجانبية فقط.

·       يعني ما أي درس بكتبوه بالطباشير الملون.

·       انتوا فاكرين الطباشير الملون دا لعبة؟

·       الطباشير الملون عنده خصوصية…وأي عنوان بتكتب بيه بكون محفور في ذاكرتنا.

·       العنوان يقعد فيي رأسنا زي شنطة الحديد.

·       لغاية الآن نحن بنتذكر عناوين الدرس التى كتبت بطباشيرة ملونة.

·       الدورة الدموية.

·       وكيف يصنع الكشاف؟

·       بتذكر مرة واحدة استاذ اللغة العربية جانا داخل شايل ليه طباشير ملون عندما كان الدرس تحت عنوان (كلب عبدالجليل).

·       الكلام دا انا هسع ما بقولوا ليكم من فراغ.

·       ولا جايبو عدم موضوع.

·       الكلام دا بقولوا ليكم وأنا عندي غرض في ذلك.

·       انتوا فاكرني بتكلم ساي؟

·       ابدا.

·       في بعض اللاعبين في تشكيلة الهلال لمن تشوفهم في التشكيلة الاساسية بتحس ان المباراة بتكون ممتعة.

·       وبتجيب ليك (ترمسة شاي) كبيرة وتقعد تتابع المباراة بقلب قوي.

·       في لاعبين في تشكيلة الهلال زي (الطباشير الملون) عندهم خصوصية …وسحر …ونكهة مختلفة.

·       اديكم مثال.

·       انتوا فاكرني عاوز اتكلم ساكت؟ – من رأسي وخلاص.

·       عبارة عجبتني وقلت اقولها ليكم والسلام.

·       لا.

·       نحن حاجات زي دي ما عندنا.

·       في الهلال ممكن يكون عبدالرؤوف يعقوب (طباشيرة ملونة).

·       عبدالرؤوف شكل تاني في وسط الهلال – عنده حلول وابتكارات حقتو براه.

·       وفوق هذا رشيق وبتحرك في المساحات الخالية من غير ما تحس بيه.

·       عبدالرؤوف (طباشيرة ملونة).

·       والي الدين خضر (بوجبا) برضو عندو اسلوبه الخاص …هو صاحب (استايل) مختلف.

·       ما في زول بيشبه بوجبا.

·       الزول دا ممكن يحول ليك (الموجة) فجأة ..ويختك في حتة تانية.

·       بوجبا …(طباشيرة ملونة) برضو.

·       بيضع العناوين الجانبية.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى