رمية تماس

الهلال..تاهل علي حساب المريخ قبل سانت جورج..! 

*من الاخر.

*نقولها بامانة.

*الهلال تاهل علي حساب سانت جورج الفريق الاثيوبي المحترم علي ارضية المستطيل الاخضر رغم ان ادارته اتبعت طرقا ملتوية لاجل ان تفوز علي الهلال في بحر دار ولان صاحب هذا القلم عايش كل التفاصيل قبل واثناء وبعد المباراة يتحدث بثقة وصدق عن ممارسات ادارة الفريق الاثيوبي علي ارضها وان رصدت سندريلا الصحافة الرياضية(ريمونتادا)عبر موقعها الالكتروني والذي يتحدث وينقل الاخبار لحظة بلحظة علي مدار الساعة باشراف من الابن والزميل النشط احمد المصطفي المبدع في المتابعة رفقة اسرة تحرير الصحيفة الي جانب النسخة الورقية التي كنت شاهدا علي حروفها من الالف للياء من خلال متابعة لصيقة للاحداث في بحر دار وان كان التركيز علي الاخبار التي تفيد القاريء اكثر من بعض التفاصيل التي غضضت الطرف عنها وبالتالي فان شهادتي علي افاعيل ادارة الفريق الاثيوبي من واقع معايشة حقيقية واشتمينا رائحة مؤامرة فيها الكثير من مشاهد للاسف محلية لا تصدر سوى من النفوس المريضة والعياذ بالله.

*استعاد الهلال الوضع لطبيعته التي تحدثت عنها مواقع الكاف المختصة بالشان الافريقي الي جانب المتابعين في القارة السمراء وذلك بعد ان حقق فوزا صعبا ومتاخرا علي ضيفه الاثيوبي بهدف الكنغولي لوليبو من علامة الجزاء التي احتسبها قاضي الجولة الذي تحامل علي الهلال وصرف ركلتي جزاء خلال المباراة ولكنه في نهاية الامر اضطر لاحتساب الاخيرة لان ليس فيها مجالا للاجتهاد وحارس سانت جورج ينقض بكلتا يديه علي قدمي الغربال في هجمة تمثل هدفا بنسبة كبيرة وموضوع الحكم الصومالي والتحكيم الافريقي سنعود اليه في وقت قريب لان تلك المشاهد اضحت مكررة ومملة ومكشوفة في ان ينزل قضاة الملاعب الافارقة الي ملعب الجوهرة محملين بالكثير من الغل علي صاحب الارض وبالتالي لابد من وقفة مع هذه الجزئية وعلي ادارة نادي الهلال متابعة مسؤولي اتحاد مشجعي المريخ السوداني لكرة القدم الذي يستقبل الحكام ويخصص لهم مندوبا من التحكيم لمرافقتهم ما يعني ان هنالك علامة استفهام كبيرة بين وصول الحكام ونزولهم الي ارضية الجوهرة ليتحاملوا بتلك الصورة القبيحة والمكشوفة علي اصحاب الارض ويمثل ذلك حالة غريبة تتطلب التوقف عندها كثيرا من قبل ادارة نادي الهلال.

*استعادة الهلال لبطاقة الترشح حدثت فعلا علي حساب خصمه سانت جورج الاثيوبي علي ارضية المستطيل الاخضر بهدف غال وثمين ولكن الحقيقة ان تاهل الهلال جاء علي حساب المريخ في المقام الاول لان الاخير وللاسف فعل كل الممكن وبعض المستحيل لكي لا يتاهل الهلال للدور القادم من بطولة الكبار الافريقية وفعل كل شيء عمليا حيث قام بصناعة توامة وهمية مع خصم الهلال بمجرد ظهور قرعة الابطال وخاض مباراتين وديتين معه في بحر دار ساعدت وساهمت كثيرا في اعداد الفريق الاثيوبي قبل نزال الهلال وما قامت به ادارة المريخ في السودان من ترتيب لاقامة البعثة الي حجز ملعب وادي النيل للتدريب والاهم الدعم المعنوي للفريق الاثيوبي وبعض التفاصيل الاخرى التي لا تستحق التعليق عليها علما بان الشارع الهلالي تابع كل شيء وكذا المريخي وبالتالي فان تاهل الهلال شكل صدمة كبيرة لكل الذين سعوا لاضعاف حظوظ الزعيم في التاهل للدور الاول من البطولة الافريقية..ونعود بحول الله.

اخر الرميات

*المتتبع لصدى تاهل الهلال في الوسائط اعلامية المختلفة وخصوصا الحمراء يجد مدى الالم والحسرة التي اصابت اهل البيت الاحمر بسبب تاهل الهلال القيصري للدور الاول من بطولة الكبار الافريقية ووضع مشروع الهلال في الطريق الصحيح.

*للهلال رب يحيمه..والهلال رجل صالح.

*تعالوا بكرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى